العلاقات الخارجية المصرية

مصر

هذا المقال جزء من سلسلة مقالات عن:
سياسة وحكومة
مصر



البلدان الأخرى • أطلس
بوابة السياسة

السياسة الخارجية المصرية هي العلاقات بين الحكومة المصرية والدول الأخرى والتي تتبنى مصر فيها سياسة عدم الإنحياز. وهناك عوامل مثل التعداد السكاني , الأحداث التاريخية, القوة العسكرية ,الخبرة الدبلوماسية و الموقع الجغرافي الإستراتيجي والتي أعطت لمصر نفوذا سياسيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كدولة من دول عدم الإنحياز. وكانت العاصمة المصرية القاهرة هي معبر للتجارة في المنطقة العربية وحلقة وصل بين قارتي آسيا و أفريقيا. وكذلك مركز ثقافي وفكري سواء في عصر ما قبل الإسلام أو بعده. [1]

العلاقات بالمنظمة الدولية الفرانكوفونية

انضمت مصر للمنظمة الدولية للفرنكوفونية عام 1983، وكان د.بطرس غالي هو أول أمين عام للمنظمة للفترة 1997-2000. وتستضيف مصر مقر جامعة سنگور بالإسكندرية ، وهي واحدة من الفاعلين الأربعة للفرانكوفونية. وتبلغ مساهمة مصر في ميزانية عام 2007 للمنظمة حوالي 59 ألف يورو.

تصدر المنظمة تقريرا حول الفرانكوفونية في العالم وقد تضمن الإصدار الأخير منه 2006-2007 الإشارة إلى أن عدد الفرانكوفونيين في مصر يبلغ نحو 300 ألف شخص وأن عدد الفرنكوفونيين الجزئيين يبلغ 2 مليون شخص. تشترك مدن القاهرة والإسكندرية وبورسعيد في عضوية الرابطة الدولية للعمد الفرانكوفونيين. [2]

العلاقة بالإتحاد الأوروبي

ترتبط بلدان الاتحاد الأوروپي مع مصر في اطار من الشراكة في منطقة الشرق الأوسط والبحر المتوسط، لما لتلك العلاقة من أهمية استراتيجية حيوية وكمفتاح للعلاقات الخارجية مع بلدان أوروپا.
بدأت الشركات الأوروپية المتوسطية في مؤتمر برشلونة 1995 ما بين الاتحاد الأوروپي وكان يتكون من 12 بلد متوسط: الجزائر، قبرص، مصر، إسرائيل، الأردن، لبنان، مالطا، المغرب، سوريا، تونس، تركيا، والسلطة الفلسطينية. ليبيا حالياً مراقب في الشراكة. منذ توسعها، في مايو 2004 ويناير 2007، أصبت تضم 35 بلد، 27 من الاتحاد الأوروپي، وتشمل قبرص، ومالطا و10 من الشركاء الأوسطيين.

لمصر دور نشط تجاه الشراكة الأورومتوسطية، مثل مشاركتها في الاجتماع التكنولوجي هيث كانت متحدث عن المجموعة العربية. بالإضافة إلى ذلك، فقد عقد أول اجتماع للمجموعة بمشاركة مصر.

مصر هي أكبر شريك تجاري للاتحاد الأوروپي، حيث تبلغ صادرات مصر 42% وواردتها 37%. ارتفع معدل التجارة بين مصر وأوروپا في الخمس سنوات الأخيرة بنسبة 5% ليصل إلى حوالي 11.6 بليون يورو في 2004. الصادرات المصرية الرئيسية للاتحاد الاوروپي هي الطاقة (39%)، المنسوجات (15%)، المنتجات الزراعية (9%)، الكيماويات (5%).

وأهم الواردات المصرية من الاتحاد الاوروپي هي الآلات (21%)، الكيماويات (16%)، معدات النقل (16%)، والمنتجات الزراعية والغذائية (10%).

بلدان أوروپية أخرى

البلد بدء العلاقات هوامش
 أرمنيا 1992-03-01
  • كانت مصر أول بلد في العالم العربي تعترف باستقلال ألبانيا عام 1991.
  • في مايو 1992، كانت أول بعثة دبلوماسية لألبانيا في الشرق العربي، مقرها القاهرة.[3]
  • Egypt has an embassy in Yerevan.
  • Egypt had a sizable Armenian community since the 19th century. Many ethnic Armenian Egyptians remain in Egypt to this day.
 النمسا انظر العلاقات الخارجية للنمسا
 بلغاريا انظر العلاقات البلغارية المصرية

لبلغاريا سفارة في القاهرة Cairo.[4] لمصر سفارة في صوفيا.

 كرواتيا انظر العلاقات المصرية الكرواتية
 قبرص نظر العلاقات المصرية القبرصية

Diplomatic relations between both countries were established soon after Cyprus gained its independence in 1960. Cyprus has an embassy in Cairo and Egypt has an embassy in Nicosia.

During an April 2009 meeting at ministerial level, the countries explored ways to develop closer ties, with plans for increased collaboration both on tourism and energy related activities. There has been talk of Cyprus increasing her imports of natural gas, Egypt using Cyprus as a bridge for exports to Europe and on prospects for the training of Cypriot engineers by their Egyptian counterparts on techniques for the extraction of oil and natural gas.[5]

 الدنمارك انظر العلاقات المصرية الدنماركية
 فنلندا 1947-02-15
 جورجيا 1992-05-11
 ألمانيا 1957-12[8] See Egypt–Germany relations
 اليونان 1833

Both countries share relations since the years BC Since the creation of Alexandria by Alexander the Great, Egypt has had a sizable Greek community, mostly centered around Alexandria, which is today Egypt's second largest city and also the seat of the Greek Orthodox Patriarchate of Alexandria. In the modern era, both countries enjoy very good and warm diplomatic relations since 1833 and especially after the Greek War Independence, and both countries have signed several defense cooperation agreements, whith the heads of states visiting each other in a regular basis.

 أيرلندا
 إيطاليا

Relations were established during the period of the Roman Empire. However during الحرب العالمية الثانية, relations were strained as the Italian and German Troops launched a campaign on Egypt but were defeated by Egyptian and British Forces in the battle of El Alamein. However, after the war, relations were re-established and are close. Egypt has an embassy in Rome and a consulate general in Milan, while Italy has an embassy in Cairo and a consulate general in Alexandria. Also, the two nations are members of the Union for the Mediterranean.

انظر أيضاً مصريون إيطاليون

 مالطا
 رومانيا 1906
 روسيا 1943-08-26 See Egypt–Russia relations
 صربيا 1908
 سلوڤنيا See Egypt–Slovenia relations
  سويسرا 1909
 تركيا 1925 انظر العلاقات المصرية التركية

From the time of the Ottoman conquest of Egypt in 1517 until the seizure of power by Muhammad Ali Pasha in 1805, Egypt was ruled by the Ottoman Empire (with brief interruptions owing to native rebellions, and the French invasion of 1798). The seat of the Caliphate in Istanbul and the seat of culture in Cairo. Turkey established diplomatic relations with Egypt in 1925 at the level of Charge d’ Affaires and upgraded its mission in Cairo to Ambassadorial level in 1948. Both countries have embassies and consulate generals in each other's capitals. Both countries have signed a free trade agreement in December 2005. Both countries are full members of the Union for the Mediterranean.

 أوكرانيا 1992
  • Since 1993, Egypt has an embassy in Kiev.[16]
  • Since 1993, Ukraine has an embassy in Cairo and an honorary consulate in Alexandria.[17]

العلاقات مع الشرق الأوسط

العلاقات العربية

العلاقات مع إسرائيل

الصراع الإسرائيلي العربي

العلاقات مع الولايات المتحدة

العلاقات مع إيران

انظر: العلاقات الإيرانية العربية#مصر

1- استؤنفت عام 1991 العلاقات الدبلوماسية بين مصر و إيران علي مستوي مكاتب لرعاية المصالح ، بعد أن كانت قد قطعت في أعقاب الثورة الإيرانية عام 1979.

2- بدأ التقارب بين البلدين في منتصف التسعينات ، وتم تبادل الزيارات علي المستوي الوزاري مع تولي الرئيس السابق خاتمي للحكم عام 1997.

3- ساندت مصر - في ضوء رئاستها لمجموعة ال15 - طلب إيران انضمامها للمجموعة، كما قامت مصر مؤخراً بدعم قرار المجلس العام لمنظمة التجارة العالمية بشأن قبول طلب انضمام إيران وبدء المسيرة التفاوضية ذات الصلة.

4- تعقد لقاءات بين وزيري خارجية البلدين علي هامش الاجتماعات الدولية والإقليمية ومنها الدورات السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة، واجتماعات وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي ووزراء خارجية دول جوار العراق.

5- التقي السيد الرئيس مبارك مع الرئيس الإيراني خاتمي في ديسمبر 2003 بجنيف ، علي هامش قمة المعلوماتية ، كما يتبادل الرئيسان برقيات ورسائل التهنئة في المناسبات المختلفة.

العلاقات الإقتصادية المصرية الإيرانية

1- تتراوح عمليات التبادل التجاري بين البلدين ما بين 20 إلي 30 مليون دولار سنوياً.

2- لا تزال حركة الاستثمار بين البلدين منذ قيام الثورة الإسلامية عام 1979 ضئيلة باستثناء استمرار عمل بنك مصر إيران ، وشركة مصر إيران للغزل والنسيج ، الشركة المصرية الإيرانية للملاحة البحرية .

3- وقعت العام الماضي مذكرة تفاهم بين الإتحاد العام للغرف التجارية بمصر وإتحاد الغرف التجارية الإيرانية لإنشاء مجلس أعمال مشترك .

4- وقعت مذكرة تفاهم عامة بين البلدين في فبراير 2005 تقضي بتشكيل لجنة مشتركة بين وزارة الموارد المائية والري في مصر ووزارة الكهرباء والمياه في إيران تختص ببحث أوجه التعاون في مجالات المياه المختلفة .

مجالات أخرى

يوجد تبادل محدود بين البلدين ، يتمثل في مشاركة بعض من النخب العلمية والثقافية والرياضية من كلا البلدين في المحافل الدولية التي تعقد لهذا الغرض في الدولتين، كما لا يوجد تعاون سياحي يذكر بين البلدين. [18]

التعاون العسكري

الحرب على الإرهاب

المشاركة الدولية

انظر أيضا

وصلات خارجية

المصادر