أيمن فريد أبو حديد

أيمن فريد أبو حديد
أيمن-ابو-حديد.jpg
وزير الزراعة
الحالي
تولى المنصب
16 يوليو 2013
الرئيس عدلي منصور (بالإنابة)
رئيس الوزراء ابراهيم محلب
حازم الببلاوي
سبقه أحمد علي الجيزاوي
وزير الزراعة
في المنصب
3 مارس 2011 – 22 يوليو 2011
الرئيس المجلس العسكري
رئيس الوزراء عصام شرف
سبقه أمين أحمد أباظة
خلفه صلاح السيد يوسف
تفاصيل شخصية
وُلِد 15 ديسمبر 1950
القومية مصري
الأقارب أبوه الأديب محمد فريد أبو حديد
الجامعة الأم كلية الزراعة، جامعة عين شمس
المهنة أستاذ بساتين، بكلية الزراعة، جامعة عين شمس

أيمن فريد أبو حديد (15 ديسمبر 1950) هو وزير الزراعة وإستصلاح الاراضيحكومة ابراهيم محلب، منذ 26 فبراير 2014. [1] وكان وزيراً في حكومة حازم الببلاوي، المشكلة في 16 يوليو 2013.[2]. وكان أبو حديد وزيراً للزراعة في حكومتي أحمد شفيق فبراير 2011، وعصام شرف 3 مارس 2011.[3] اندلعت في وزارته الأولى فضيحة غمر الأسواق بطماطم إسرائيلية رخيصة مسرطنة.

حياته

هو نجل الأديب الكبير محمد فريد أبو حديد. تخرج من كلية الزراعة، جامعة عين شمس في عام 1973. ثم حصل منها على الماجستير بعنوان "Studies on the water needs of the taro" في يوليو 1978. ثم حصل على الدكتوراه بأطروحة عنوانها "Effect of non-equilibrium evolution of water on the growth of tomato plant" في عام 1984. وعمل أستاذا متفرغاً في قسم البساتين، بالكلية من 2005 إلى 2008.[4]

التدرج الوظيفي

  • عام 1974 عمل مساعد باحث بقسم النبات بالمركز القومى للبحوث.[5]
  • عام 1978 عمل مدرس مساعد بقسم النبات بالمركز القومى للبحوث .
  • عام 1983 عمل مدرس مساعد بقسم البساتين بكلية زراعة جامعة عين شمس.
  • عام 1984 عمل مدرس الخضر بقسم البساتين بكلية زراعة جامعة عين شمس.
  • عام 1989عمل أستاذ الخضر المساعد بقسم البساتين بكلية زراعة جامعة عين شمس.
  • عام 1994عمل أستاذ الخضر بقسم البساتين بكلية الزراعة جامعة عين شمس.
  • عام 2002عمل رئيس لجهاز شئون البيئة.
  • عام 2003 تولى رئاسة الاتحاد العام لمنتجى ومصدرى الحاصلات البستانية.
  • عام 2004 عمل المشرف على الشعبة الزراعية والهيئة القومية للاستشعار من البعد وعلوم الفضاء بوزارة البحث العلمى.
  • عام 2005 عمل رئيس قسم البساتين بكلية الزراعة جامعة عين شمس.
  • عام 2006 عمل قائم بأعمال مدير معهد الدراسات العليا والبحوث الزراعية في المناطق القاحلة بجامعة عين شمس.
  • مارس 2007 كلف وكيل لمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة واستصلاح الاراضى.

23/6/2007 كلف رئيسا لمركز البحوث الزراعية . عمل مديرا لمشروع نظم الزراعة المكثفة والمحمية بمركز البحوث الزراعية خلال الفترة من2002 وحتى 2007.

  • منسق مشروع الزراعة المائية صديقة البيئة (ECOPONIC) ممول من الاتحاد الأوروبى بالتعاون مع تركيا / المغرب/ الأردن/ ألمانيا/ مصر
  • المنسق الأقليمى لمشروع التحكم في كمية الأنبعاثات والحد من المخاطر الناتجة عن تغير المناخ في شمال إفريقيا بالتعاون مع مصر/ تونس / المغرب / أسبانيا / والممول من البرنامج الانمائى للأمم المتحدة خلال الفترة من2002 وحتى 2006.
  • المدير القومى لمشروع الزراعة المحمية (FAO-UNDP) خلال الفترة من1987 وحتى 1995.
  • المدير القومى للمرحلة الثانية من مشروع الزراعة المحمية خلال الفترة من 1995 وحتى 2002.
  • مدير مشروع إنشاء قاعدة بيانات للأرصاد الجوية الزراعية بمصر والممول من فرنسا خلال الفترة من 1999 وحتى 2003
  • منسق مشروع أداره المزارع الحقلية باستخدام ونقل التقنيات الزراعية الحديثة (استخدام ونقل التكنولوجيا- US-AID) خلال الفترة من 1997وحتى2001
  • مدير مشروع تدريب شباب الخرجين في الأراضى المحمية والممول من فرنسا خلال الفترة من 1994 وحتى 1998
  • الباحث الرئيسى لمشروع التصحر والصوب (US-AID) بالتعاون مع برنامج الأراضى القاحلة خلال الفترة من 1989 وحتى 1995
  • مساعد الباحث الرئيسى لمشروع الزراعة المحمية في المناطق الصحراوية (US- AID) خلال الفترة من 1981 وحتى 1989
  • الباحث الرئيسى لمشروع إنتاج الخضر تحت الظروف المناخية المعدلة في المناطق القاحلة ممول من المنظمة الدولية للعلوم بالسويد (IFS) خلال الفترة من 1985 وحتى 1987
  • مستشار لمشروع الزارعة المحمية في الجزيرة العربية للإيكاردا خلال الفترة من 1995 وحتى 2005
  • مستشار مشروع استخدام المخلفات الزراعية خلال الفترة من 2002 وحتى 2006
  • الباحث الرئيسى لمشروع استخدام نظام المعلومات في الزراعة خلال الفترة من 1997 وحتى 2001
  • مشرف على برنامج الرى الحقلى بمشروع استخدام ونقل التكنولوجيا (IRIS) خلال الفترة من 1997 وحتى 2000
  • الباحث الرئيسى لمشروع تطوير الرى الحقلى للفول والقمح باستخدام الرى تحت السطحى خلال الفترة من 1997 وحتى 2000
  • الباحث الرئيسى لمشروع استخدام بيانات الأرصاد الجوية في الاداره المائية للمحاصيل في الاداره الجديدة خلال الفترة من 1995 وحتى 1997 (مشروع استخدام ونقل التكنولوجيا)
  • الباحث الرئيسى لمشروع استخدام المياه في إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا ممول من الإيكاردا خلال الفترة من 1995 وحتى 2000.

الإنجازات

  • أشرف على 61 رسالة ماجستير ودكتوراه.
  • نشر 174 بحثا علميا في مؤتمرات دولية وفى مجلات علمية.
  • أشرف على تأليف مرجعا علميا وعمليا عن الزراعة المحمية وصدرت الطبعة الأولى في عام 1987 تحت اسم" محاضرات في الزراعة المحمية" ثم تم تعديله في الطبعات ألاحقة ويوزع من خلال مشروع منظمة الأغذية والزراعة بوزارة الزراعة.
  • المساهمة والاشرف على تأليف وإعداد وتحديث سلسلة من النشرات الإرشادية من خلال مركز البحوث الزراعية.

مقر ورئيس العديد من المؤتمرات الدولية وقام بإعداد عددين من مجلة البساتين الدولية(Acta Hort).

  • مستشار لمنظمة الأغذية والزراعة (برنامج الأمم المتحدة الانمائى / برنامج الأمم المتحدة للبيئة / منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية / المركز الدولى للبحوث الزراعية في المناطق الجافة "ايكاردا".
  • قام بتأليف عددا من المنشورات الفنية الصادرة من منظمة الأغذية والزراعة لمجموعة عمل الزراعة المحمية في حوض البحر المتوسط ومنها:
  • قاعدة المعلومات للزراعة المحمية باللغة الإنجليزية. الزراعة بدون تربه في حوض البحر المتوسط باللغة الإنجليزية.
  • الزراعة بدون تربة باللغة العربية عن قسم الإنتاج النباتى بمنظمة الأغذية والزراعة روما.
  • ساهم في إعداد كتاب عن سياسات برامج البذور في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا مع منظمة الأغذية والزراعة.
  • قام بنشر شبكة متكاملة من محطات الأرصاد الجوية الاليه على كافة الجمهورية واستخدامها في البحوث والإرشاد باستخدام نظم المعلومات والنماذج الرياضية.
  • أسس مركز تدريب البوصيلى للزراعة المحمية ضمن مشروع الزراعة المحمية وذلك بمساهمات من هولندا ومنظمة الأغذية والزراعة ووكالة التنمية الدولية الأمريكية ثم تحولت إلى وحدات ذات طابع خاص تابعة للمعمل المركزى للمناخ الزراعى والتى تحتوى على عدد(158) صوبه زراعية ومبنى للتدريب لخدمة منطقة شمال الدلتا.
  • عام 1989 شارك في تأسيس وحدة الزراعة في المناطق القاحلة ووحدة بحثية خدمية ذات طابع خاص بجامعة عين شمس تحوى معامل وحواسب ومكتبة ومزرعة ووحدات متطورة لقياسات النمو والتطور للنبات والتى تطورت إلى مركز خدمات وبحوث الزراعة في المناطق القاحلة بجامعة عين شمس .
  • عام 1987 انتدب مقررا لللجنه القومية للزراعة المحمية ورئيس لجنة المتابعة في وزارة الزراعة التى تولت نشر الزراعة المحمية بمصر.
  • عام 1988 قام بوضع مقترح مشروع الزراعة المحمية مع منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الأمم المتحدة الانمائى وعين مديرا له.
  • عام 1994 أسس الشبكة القومية للأرصاد الجويه الزراعية بوزارة الزراعة.
  • عام 1996 أسس المعمل المركزى للمناخ الزراعة بمركز البحوث الزراعية وكان أول مديرا له في الفترة من 1997-2004.
  • عام 2006 أسس معهد الدراسات العليا والبحوث الزراعية في المناطق القاحلة بكلية الزراعة بجامعة عين شمس.
  • عام 2006 قام بإنشاء درجة الماجستير الدولية مع جامعة ميلانو ومعهد المناطق القاحلة بجامعة عين شمس.
  • مشروع زراعة الاراضى الهامشية في شمال الدلتا وجنوب تركيا بتمويل من الاتحاد الاوروبى (Intensive Agriculture) خلال الفترة من 1997وحتى 2001.
  • التعاون الدولى ولجان الباحث الرئيسى لعدد من المشروعات المحلية والإقليمية والدولية بتمويل من الجهات علمية محلية ودولية حيث قام بإعداد مشروعات مشتركة مع عدد من الباحثين في الدول (السويد / النرويج / هولندا / أسبانيا / فرنسا / إيطاليا / ألمانيا / المملكةالمتحدة / الولايات المتحدة الأمريكية / اليونان / تركيا / سوريا / الأردن / لبنان / تونس / المغرب)
  • عضو مجلس بحوث البيئة والتنمية / عضو شعبة الإنتاج النباتى – أكاديمية البحث العلمى.
  • عضو اللجنة الاستشارية للتغيرات المناخية – وزارة الدولة لشئون البيئة.
  • عضو اللجنة الاشتسارية للمبيدات – وزارة الزراعة.
  • عضو اللجنة التنسيقية لمشروع محاور التنمية – مركز بحوث الإسكان والبناء.
  • سكرتير تحرير المجلة المصرية للبساتين.
  • عام 1998 رئيس منتخب لشعبة الزراعة المحمية بالجمعية الدولية للبساتين – بلجيكا ( ISHS) وتضم الشعبة الشخصيات العلمية الدولية في هذا المجال.

عام 2006 عمل رئيس لمجموعة عمل الرى الحقلى التابعة لربطة البحوث الزراعية لإقليم شمال إفريقيا والشرق الأدنى (AARINENA)

  • عضو الفريق البحثى لمشروع اجنو (مشروع الطماطم المصرى النرويجي ممول من NORAD خلال الفترة من 1979 و حتى 1983)
  • كان رئيساً لمركز البحوث الزراعية

تاريخه السياسي

عضوية لجنة سياسات الحزب الوطني

كان عضوا في لجنة السياسات بالحزب الوطني المنحل. وهو الأمر الذى رشحه ليكون وزيراً في آخر عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك بل وحلف اليمين الدستورية لأول مرة وزيرا أمامه في وزارة أحمد شفيق التى كانت تتولى المسئولية اثناء كارثة معركة الجمل الاولى في 2 فبراير 2011 بعد ايام من انفجار ثورة 25 يناير 2011.

عاد أبو حديد عضو الحزب الوطنى المنحل إلى صدارة المشهد الزراعى والذاكرة مازالت ممتلئة بممارساته السابقة التي أدت إلى خروجه من وزارة الزراعة ليعود مرة أخرى في وزارة الدكتور حازم الببلاوى رئيس الوزراء.

أدت عودة أبو حديد إلى وزارة الزراعة مرة أخرى إلى اثارة حالة من الغضب والضيق في أوساط الزراعيين خاصة، بين الباحثين في مركز البحوث الزراعية الذين قادوا الحملة الأولى لاقالته بل وطلب محاكمته في بيان شهير تم القاءه وتوزيعه في ميدان التحرير في شهر يوليو 2011 قبل ايام من تغييره وخروجه من الوزارة.

في عهد يوسف والي

لافتة احتجاج على أبو حديد.

وملف أبو حديد متضخم بالسياسات والممارسات التى اعتبرها الثوار – حينذاك- لا تثير الا الغضب في مختلف الاوساط الزراعية بداء من الفلاحين وانتهاء بالباحثين والعلماء . ان ابو حديد من اعضاء لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل وهو صاحب المذكرة الشهيرة باسم استراتيجية الزراعة التى قدمها الحزب المنحل. ابو حديد تلميذ نجيب لأشهر وزير زراعة في مصر وهو الدكتور يوسف والي صاحب مدرسة التطبيع مع اسرائيل في قطاع الزراعة وهو من احضر ابو حديد الى وزارة الزراعة ومكنه حتى اصبح رئيس مركز البحوث الزراعية والرجل الثانى في الوزارة والذى وصف علماء المركز بأنهم " شوية صيع" عندما احتجوا على بعض سياساته في 2009. ايضا ابو حديد هو من حاول طرح اراضى مزرعة مركز البحوث في ميدان الجيزة للبيع وحرمان الباحثين والعلماء منها بحجة ان متر الارض في هذه المنطقة بالشيء الفلاني ولكن تصدى له الباحثون مرة اخرى وفشلت المحاولة. وهو الذى باع الارض الزراعية في الصالحية بمدخل مدينة الاسكندرية لبناء مركز تجارى عليها.

قضية الطماطم المسرطنة

وحتى لا ننسى ففي عهد ابو حديد خلال توليه وزارة الزراعة للمرة الاولى ظهرت الطماطم الاسرائيلية في الاسواق المصرية وتحديدا في الاسواق الشعبية اثناء ازمة ارتفاع اسعار الطماطم بجنون لتصل الى اكثر من 30 جنيها للكيلو الواحد.. في هذا التوقيت ظهرت كراتين الطماطم الاسرائيلية لتباع برخص التراب مقابل 5 جنيهات للثلاثة كيلو جرام !! وعندما حاول الناشط السياسى محمود أبو النجا الذى اكتشف بيع الطماطم الاسرائيلية في اسواق القاهرة الشعبية لفت انظار ابو حديد وزير الزراعة المسئول حينذاك عن خطورة هذه الطماطم الاسرائيلية على صحة المصريين خاصة ان مستوردها لم يعرف واحتمال ان تكون مسرطنة لم يتردد ابو حديد في اطلاق حملة شعواء ضد ابو النجا بل ولجا الى استخدام تقرير تحليلى من احد المعامل التابعة لسيطرته كوزير – ثبت بعد ذلك كذب ما جاء به من نتائج - لينفى وجود مواد خطرة في الطماطم الاسرائيلية. واراد ربك بعد ذلك ان يصدر تقرير اخر من نفس المعمل بعد تغيير قيادته يؤكد ان "بعد مرور 4 شهور على تحليل العينة الاولى اتضح وجود 10 انواع من المبيدات في العينة الثانية بنسب متوسطة ومرتفعة."وقال :" التحليل اثبت بما لايدع مجالا للشك بان الطماطم الاسرائيلية بها اكثر من مبيد على عكس ما جاء على لسان ابو حديد الذى اتهم ابو النجا بانه باحث عن الشهرة وكذاب مما دفع الناشط السياسي الى تقديم بلاغ ضد ابو حديد باسمه وصفته حمل رقم 10642 بلاغات النائب العام. وكان بعض الباحثين الزراعيين قد اطلقوا حملة ضخمة عن طريق موقع التواصل الاجتماعى – فيس بوك – لاقالة الوزير في المرة الاولى عن طريق مجموعة كلنا نطالب باقالة ابو حديد حتى نجحت حملتهم وخرج من وزارة الزراعة. المثير للدهشة ان سيادة الوزير بعد خروجه من الوزارة انضم لعضوية هذا الجروب وردد بعض الباحثين انه يتابع بنفسه النقاشات حول عودته وزيرا للزراعة بل استطلاع الراى الذى تم اجرائه حول عودته لكرسيه المريح على رأس الوزارة. هذا الاستطلاع اظهر رفض 72% ممن شاركوا في الاستطلاع توليه الوزارة.

مركز البحوث الزراعية

أو كما قال الباحثون في مركز البحوث الزراعية ان "أبو الحديد لم يقدم شيئا عندما كان مديرا للمركز. وأحاط نفسه بنفس مجموعة الانتفاعيين و ومجموعة المستشارين ال......... الذين لم يقدموا للمركز اى شىء غير حصولهم على البدلات الضخمة..ابو حديد هو صاحب مقولة انه سيطرح بعض المزارع للبيع من اجل توفير حوافز الباحثين وكان يخطط لنقل مركز البحوث الى مدينة 6 اكتوبر من ايام رئاسته للمركز . وتسائل الباحثون :"ماذا اضاف من قيادات الا نفسها الوجوه القديمة بل استكمل نفس منهج امين اباظة في الفساد.. هل استرجع الاراضى التى نهبت ووزعت من خلال هيئة التعمير؟ ماذا قدم للبحث العلمى والتطوير غير انه أتى ببقية شلة عين شمس التى اتى منها منها؟ الرجل لن يقدم جديدا للوزارة ولا للباحثين غير معسول الكلام".[6]

المصادر


مناصب سياسية


سبقه
أمين أحمد أباظة
وزير الزراعة واستصلاح الأراضي
3 فبراير 2011 - 22 يوليو 2011
تبعه
صلاح السيد يوسف
سبقه
أحمد علي الجيزاوي
وزير الزراعة واستصلاح الأراضي
16 يوليو 2013
الحالي