آزوڤ

(تم التحويل من آزوف)
Azov (إنگليزية)
Азов (بالروسية)
-  Town[1]  -
Azov موقعها في العالم
Azov
Azov
موقع Azov في Russia
الإحداثيات: 47°06′N 39°25′E / 47.100°N 39.417°E / 47.100; 39.417
Coat of Arms of Azov.svg
Flag of Azov.svg
الدرع
العلم
الوضع الاداري (as of July 2012)
البلد روسيا
الكيان الاتحادي اوبلاست روستوڤ[1]
خاضعة ادارياً لـ Azov Urban Okrug[1]
مركز اداري Azovsky District,[1] Azov Urban Okrug[1]
Municipal status (as of December 2004)
اُكروگ حضري Azov Urban Okrug[2]
مركز اداري Azov Urban Okrug,[2] Azovsky Municipal District[3]
الزعيم[بحاجة لمصدر]SergeyBezdolny[بحاجة لمصدر]
إحصائيات
التعداد (تعداد 2010) 82,937 نسمة[4]
الترتيب في 2010 199th
تأسست 13th century[5]
Town status since 1708[بحاجة لمصدر]
Postal code(s) 346780[6]
مفتاح الهاتف +7 86342[بحاجة لمصدر]

آزوڤ (Azov، ‏روسية: Азов; النطق الروسي: [aˈzof]) هي بلدة في اوبلاست روستوڤ، روسيا، تقع على نهر الدون على بعد 16 كم من بحر آزوڤ، الذي يأخذ اسمه من تلك البلدة. التعداد: 82,090 (تعداد 2002);[7] 80,297 (تعداد 1989).[8]

التاريخ

المستوطنات المبكرة في جوارها

مصب نهر الدون كان دوماً مركزاً تجارياً هاماً. وفي بداية القرن الثالث ق.م.، أسس اليونانيون من المملكة البوسپورية مستعمرة هنا، وأسموها تنايس (على الاسم اليوناني للنهر). وبعد قرون، في الثلث الأخير من القرن الأول ق.م.، أُحرقت المستوطنة على يد الملك پولمون الأول من پنطس. عودة المستعمرين اليونانيين أعاد للمدينة رخاءها، ولكن القوط أزالوها من الوجود في القرن الثالث. موقع تنايس القديمة، الذي تحتله الآن خوتر من ندڤي‌گوڤكا، كشفت عنه الحفريات منذ منتصف القرن 19.

In the 5th century, the area was populated by Karadach's Akatziroi who came under the rule of Dengizich the Hun قبل أن تعطي بيزنطة الأرض إلى الهونوگور في ع460 لتصبح معروفة بإسم Patria Onoguria (وطن الأونوگور) تحت حكم شقيقه إرناخ الهون. The Kutrigur Hun inhabitants of Patria Onoguria became known as the Utigur Bulgars حين أصبحت جزءا من الخاقانية التوركية الغربية في عهد Sandilch. في في القرن السابع، أسس الخان كبرات حاكم الأونوگوندور "البلغارية العظمى القديمة" هناك قبل أن يستسلم وريثه بط‌بيان للخزر.

In the 10th century, as the Khazar state disintegrated, the area passed under control of the Slavic princedom of Tmutarakan. استولى القپچاق على المنطقة في 1067، وغيروا اسمها إلى آزاق (أي المنخفضات)، والتي تحورت بعد استيلاء الروس عليها إلى "آزوڤ". ادعى القبيل الذهبي ملكية معظم الساحل في القرنين 13 و 14، ولكن التجار البنادقة والجنويون مُنحوا إذناً بالاستقرار في موق آزوڤ الحديثة وأسسوا هناك مستعمرة أسموهاتانا (أو لا تانا).

وصف ابن بطوطة لمدينة أزاق في 1233

بعد مسيرة ثمانية عشر منزلاً من مدينة القرم وصلنا إلى ماء كثير يخوضها يوماً كاملاً وإذا كثر خوض الدواب والعربات في هذا الماء اشتد وحله وزاد صعوبة. فذهب الأمير إلى راحتي. وقدمني أمامه مع بعض خدامه. وكتب لي كتاباً إلى أمير أزاق يعلمه أني أريد القدوم على الملك. ويحضه على إكرامي. وسرنا حتى إنتهينا إلى ماء آخر نخوضه نصف يوم. ثم سرنا بعده ثلاثاً ووصلنا إلى مدينة أزاق وضبط إسمها بفتح الهمزة والزاي وآخره قاف. وهي على ساحل البحر حسنة العمارة، يقصدها الجنويون وغيرهم بالتجارات. وبها من الفتيان أخي بجقجي وهو من العظماء يطعم الوارد والصادر. ولما وصل كتاب الأمير تلكتمور إلى أمير أزاق وهو محمد خواجه الخوارزمي خرج إلى إستقبالي ومعه القاضي والطلبة وأخرج الطعام. فلما سلمنا عليه نزلنا بموضع أكلنا فيه ووصلنا إلى المدينة ونزلنا بخارجها بمقربة من رابطة هنالك تنسب للخضر والياس عليهما السلام. وخرج شيخ من أهل أزاق يسمى برجب النهر ملكي نسبة إلى قرية بالعراق. فأضافنا بزاوية له ضيافة حسنة.

وبعد يومين من قدومنا قدم الأمير تلكتمور وخرج الأمير محمد للقائه ومعه القاضي والطلبة وأعدوا له الضيافات وضربوا ثلاث قباب متصلاً بعضها ببعض. إحداها من الحرير الملون عجيبة. والثنتان من الكتان. وأدارو عليها سراجة وهي المسامة عندنا أفراج. وخارجها الدهليز وهو على هيئة البرج عدنا. ولما نزل الأمير بسطت بين يديه شقاق الحرير يمشي عليها. فكان من مكارمه وفضله أن قدمني أمامه ليرى ذلك الأمير منزلتي عنده. ثم وصلنا إلى الخباء الأولى وهي المعدة لجلوسه. وفي صدرها كرسي من الخشب لجلوسه كبير مرصع وعليه مرتبة حسنة. فقدمني الأمير أمامه. وقدم الشيخ مظفر الدين وصعد هو فجلس فيما بيننا ونحن جميعأً على المرتبة. وجلس قاضيه وخطيبه وقاضي هذه المدينة وطلبتها عن يسار الكرسي على فرش فاخرة. ووقف ولدا الأمير تلكتمور وأخوه الأمير محمد وأولاده في الخدمة. ثم أتوا بالأطعمة من لحوم الخيل وسواها وأتوا بألبان الخيل ثم أتوا بالبوزة.

وبعد الفراغ من الطعام قرأ القراء بالأصوات الحسان، ثم نصب منبر وصعد الواعظ وجلس القراء بين يديه وخطب خطبة بليغة ودعا للسلطان وللأمير وللحاضرين. يقول ذلك بالعربي ثم يفسره لهم بالتركي. وفي أثناء ذلك يكرر القراء آيات من القرآن بترجيع عجيب. ثم أخذوا في الغناء يغنون بالعربي ويسمونه (القول) ثم بالفارسي والتركي ويسمونه (الملمع). ثم أتوا بطعام آخر ولم يزالوا على ذلك إلى العشى. ولكما أردت الخروج منعني الأمير ثم جاءوا بكسوة للأمير وكسى لولديه وأخيه وللشيخ مظفر الدين ولي. وأتوا بعشرة أفراس للأمير ولأخيه وللشيخ مظفر الدين ولي. وأتوا بعشرة أفراس للأمير ولأخيه ولولديه بستة أفراس. ولكل كبير من أصحابه بفرس ولي بفرس.

والخيل بهذه البلاد كثيرة جداً وثمنها نزر قيمة الجيد منها خمسون درهماً أو ستون من دراهمهم وذلك صرف دينار من دننيرهم أو نحوه. وهذه الخيل هي التي تعرف بمصر بالأكاديش. ومنها معاشهم وهي ببلادهم كالغنم ببلادنا بل أكثر. فيكون للتركي منهم آلاف منها. ومن عادة الترك المستوطنين تلك البلاد أصحاب الخيل أنهم يضعون في العربات التي تركب فيها نساؤهم قطعة لبد في طول الشبر مربوطة إلى عود رقيق في طول الذراع في ركن العرب. ويجعل لكل ألف فرس قطعة، ورأيت منهم من يكون له عشر قطع ومن له دون ذلك. وتحمل هذه الخيل إلى بلاد الهند فيكون في الرفقة منها ستة آلاف وما فوقها وما دونها. لكل تاجر الماية والمايتان. فما دون ذلك وما فوقه. ويستأجر التاجر لكل خمسين منها راعياً يقوم عليها ويرعاها كالغنم ويسمى عندهم (القشي). ويركب أحدهما وبيده عصى طويلة فيها حبل. فإذا أراد أن يقبض على فرس منها حاذاه بالفرس الذي هو راكبه. ورمى الحبل في عنقه وجذبه. فيركبه ويترك الآخر للرعي.

وإذا وصلوا بها إلى أرض السند أطعموها العلف لأن نبات أرض السند لا يقوم مقام الشعير. ويموت لهم منها الكثير ويسرق. ويغرمون عليها بأرض السند سبعة دنانير فضة على الفرس بموضع يقال له ششنقار. ويغرمون عليها بملتان قاعدة بلاد السند. وكانوا فيما بتقدم يغرمون ربع ما يجلبونه فرفع ملك الهند السلطان محمد ذلك وأمر أن يؤخذ من تجار المسلمين الزكاة ومن تجار الكفار العشر. ومع ذلك يبقى للتجار فيها فضل كبير لأنهم يبيعون الرخيص منها ببلاد الند بماية دينار دراهم. وصرفها من الذهب المغربي خسمة وعشرون ديناراً. وربما باعوها بضعف ذلك وضعفيه. والجياد منها تساوي خمسماية دينار وأكثر من ذلك وأهل الهند لا يبتاعونها للجري والسبق لأنهم يلبسون في الحرب الدروع ويدرعون الخيل وإنما يبتغون قوة الخيل وإتساع خطاها والخيل التي يبتغونها للسبق تجلب إليهم من اليمن وعمان وفارس ويباع الفرس منها بألف دينار إلى اربعة آلاف.

الحفريات الأثرية

في خريف 2000، أراد ثور هايردال wanted to further investigate his idea that Scandinavians may have migrated from the south via waterways. He was on the trail of Odin (Wotan), the Germanic and Nordic god of the mythologies of the early Norse Eddas and Sagas. According to Snorri Sturluson, the Icelandic author of an Edda and as least one Saga., who wrote in the 13th century, Odin was supposed to have migrated from the region of the Caucasus or the area just east of the Black Sea near the turn of the 1st century CE. Heyerdahl was particularly interested in Snorri's reference to the land of origin of the Æsir people. Heyerdahl wanted to test the veracity of Snorri and, consequently, organized the Joint Archaeological Excavation in Azov, Russia, in 2001. He had wanted to undertake a second excavation the following year, but it never happened due to his death in April 2002.[9]

حصن آزوڤ

Ramparts of Azov Fortress
A 17th-century Dutch engraving representing the Battle of Azov (1696)

الوضع الاداري والبلدي

Within the framework of administrative divisions, Azov serves as the administrative center of Azovsky District, even though it is not a part of it.[1] As an administrative division, it is incorporated separately as Azov Urban Okrug—an administrative unit with the status equal to that of the districts.[1] As a municipal division, this administrative unit also has urban okrug status.[2]

الحكم

Sergey Bezdolny of the United Russia party was elected Mayor of Azov on April 3, 2005 and re-elected on October 11, 2009 by 72.9% of the voters.

المناخ

مناخ آزوڤ هو قاري رطب (تصنيف كوپن للمناخ Dfa), featuring hot summers, cold winters (though quite mild for Russia), and fairly low precipitation.

بيانات مناخ آزوڤ
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر العام
العظمى المتوسطة °س (°ف) -0.9
(30.4)
0.3
(32.5)
6.2
(43.2)
16.3
(61.3)
22.8
(73)
26.5
(79.7)
28.7
(83.7)
27.9
(82.2)
22.5
(72.5)
14.6
(58.3)
7.5
(45.5)
2.5
(36.5)
14.58
(58.24)
الصغرى المتوسطة °س (°ف) -7.2
(19)
-6.4
(20.5)
-1.3
(29.7)
6.4
(43.5)
12.3
(54.1)
16.3
(61.3)
18.1
(64.6)
16.8
(62.2)
11.9
(53.4)
5.8
(42.4)
1.4
(34.5)
-2.9
(26.8)
5.93
(42.68)
هطول mm (inches) 47
(1.85)
37
(1.46)
31
(1.22)
43
(1.69)
53
(2.09)
67
(2.64)
51
(2.01)
37
(1.46)
36
(1.42)
30
(1.18)
46
(1.81)
61
(2.4)
539
(21.22)
Avg. precipitation days 9 7 6 7 7 7 6 5 5 5 8 10 82
Source: World Meteorological Organisation (UN)[10]

الهامش

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ Law #340-ZS
  2. ^ أ ب ت Law #234-ZS
  3. ^ Law #239-ZS
  4. ^ Russian Federal State Statistics Service (2011). "Всероссийская перепись населения 2010 года. Том 1" [2010 All-Russian Population Census, vol. 1]. Всероссийская перепись населения 2010 года (2010 All-Russia Population Census) (in Russian). Federal State Statistics Service. Retrieved June 29, 2012. 
  5. ^ Энциклопедия Города России. Moscow: Большая Российская Энциклопедия. 2003. p. 14. ISBN 5-7107-7399-9. 
  6. ^ (بالروسية) Russian postal objects – find by name
  7. ^ Федеральная служба государственной статистики (Federal State Statistics Service) (2004-05-21). "Численность населения России, субъектов Российской Федерации в составе федеральных округов, районов, городских поселений, сельских населённых пунктов – районных центров и сельских населённых пунктов с населением 3 тысячи и более человек[[Category:Articles containing non-English-language text]] (Population of Russia, its federal districts, federal subjects, districts, urban localities, rural localities—administrative centers, and rural localities with population of over 3,000)". Всероссийская перепись населения 2002 года (All-Russia Population Census of 2002) (in Russian). Federal State Statistics Service. Retrieved 2008-07-25.  URL–wikilink conflict (help)
  8. ^ "Всесоюзная перепись населения 1989 г. Численность наличного населения союзных и автономных республик, автономных областей и округов, краёв, областей, районов, городских поселений и сёл-райцентров.[[Category:Articles containing non-English-language text]] (All Union Population Census of 1989. Present population of union and autonomous republics, autonomous oblasts and okrugs, krais, oblasts, districts, urban settlements, and villages serving as district administrative centers.)". Всесоюзная перепись населения 1989 года (All-Union Population Census of 1989) (in Russian). Demoscope Weekly (website of the Institute of Demographics of the State University—Higher School of Economics. 1989. Retrieved 2007-12-13.  URL–wikilink conflict (help)
  9. ^ J. Bjornar Storfjell, "Thor Heyerdahl's Final Projects," in Azerbaijan International, Vol. 10:2 (Summer 2002)
  10. ^ "World Weather Information Service – Azov". United Nations. Retrieved 31 December 2010. 

المصادر

وصلات خارجية

Wikisource-logo.svg

قالب:Rostov Oblast