محمد سعيد الماحي

الفريق محمد سعيد الماحي.

الفريق محمد سعيد الماحي (و. دمياط في 1 فبراير 1922م - ت. يوليو 2007)، وتخرج في الكلية الحربية المصرية سنة 1942م، ثم في كلية أركان حرب سنة 1951م، شغل منصب قائد سلاح المدفعية في حرب أكتوبر. رقي إلى رتبة الفريق سنة 1974م. وصفه الرئيس السادات في مذكراته بأنه رجل رهيب كمدفعيته حيث أنه كان يتميز بالهدوء والدقة الشديدة. [1]

يذكر أن الفريق الماحي شارك في حرب ‏1967,‏ وفي‏1973‏ كان قائدا للمدفعية‏,‏ كما سبق له تولي رئاسة مجلس الدفاع الوطني‏,‏ ثم اختير محافظا للإسكندرية‏.‏

مناصب

شغل عدة مناصب منها:

وفاته

توفي الفريق محمد سعيد الماحي كبير الياوران الأسبق عن عمر يناهز ‏85‏ عاما‏ في 2 يوليو 2007.


اللواء محمد سعيد الماحي مدير سلاح المدفعية

حرب 1973

الساعة تدق الثانية بعد الظهر، مركز العمليات الرئيسي للقوات المسلحة..انظار الجميع معلقة باللوحة الخاصة بالقوات الجوية.. ضباط الاتصال بالقوات الجوية يسجلون اتجاه المقاتلات المصرية نحو الشرق الي قناة السويس وسيناء..بعد اربع دقائق.. كانت الطائرات تعبر سماء القناة في خط مستقيم علي ارتفاع شديد الانخفاض.. تخترق اجواء سيناء وتتفرق الاسراب الي اهدافها. قام بوضع خطة أكبر تمهيد نيرانى في تاريخ الحروب على مستوى العالم عاونة فيها العميد منير شاش والعميد محمد أبو غزالة قائدى المدفعية في الجيشين الثالث والثانى

في تمام الثانية وخمس دقائق.. يعطي اللواء محمد سعيد الماحي مدير المدفعية الامر لتشكيلات المدفعية قائلا : 'مدافع النيل.. اضرب'..وعلي مدي 53 دقيقة يهدر أكثر من 4 آلاف مدفع علي امتداد الجبهة لقصف خط بارليف.. كان معدل القصف 10 آلاف و500 دانة مدفع في الدقيقة الواحدة أي 175 دانة في الثانية الواحدة(اجمالى 556500 قذيفة مدفعية أى أكثر من نصف مليون قذيفة )، كان هذا التمهيد النيراني لعبور قوات المشاة هو الأكبر من نوعه منذ الحرب العالمية الثانية.

رئاسته للمخابرات

تولي رئاسة المخابرات العامة في الفترة ما بين سنتي 1978 و1981 حتى أواخر عهد الرئيس محمد أنور السادات.

سبقه:
نمرو
رئيس المخابرات العامة المصرية خلفه:
فؤاد نصار

المصادر