زيوس

Mr.TAMER
ساهم بشكل رئيسي في تحرير هذا المقال
Zeus
The Jupiter de Smyrne, discovered in Smyrna in 1680[1]
The Jupiter de Smyrne, discovered in Smyrna in 1680[1]
King of the Gods
God of the Sky, Lightning and Thunder
المسكن Mount Olympus
الرمز Thunderbolt, Eagle, Bull and Oak
القرين (زوج أو زوجة) Hera, and others
الآباء Cronus and Rhea
الأقرباء (نفس الدرجة) Hestia, Hades, Hera, Poseidon and Demeter
الذرية Ares, Athena, Apollo, Artemis, Aphrodite,[2] Dionysus, Hebe, Hermes, Heracles, Helen, Hephaestus, Perseus, Minos, the Muses, the Graces
النظير الروماني Jupiter

زيوس: من شخصيات الميثولوجيا الإغريقية، إله السماء والرعد وحاكم الآلهة الأولمبية (نسبة إلى جبل أوليمبوس). اسمه مشتق بشكل واضح من إله السماء ديوس الوارد في كتاب ريغفيدا أقدم الكتب الهندوسية المقدسة. ويطابق في المعتقدات و الميثولوجيا الرومانية القديمة الإله "جوبيتر.


زيوس

Contents

مكانة زيوس

كان زيوس يعتبر - وفقاً لهومير (هوميروس) وحسب ما هو شائع - أباً للآلهة والمخلوقات الفانية ( البشر بشكل رئيسي)، ورغم أنه لم يخلق أياً منهما، فقد كان أباً بمعنى أنه حاكم الآلهة الأولمبية وحامٍ للبشر. وهو أيضاً إله الأمطار وجامع السحاب، سلاحه الصاعقة الرهيبة، وقد حصل على البرق والرعد كهدية من السيكلوبس حينما حررهم من العالم السفلي الذي حبسهم فيه أخوهم كرونوس، ودرعه هو الإيجيس، وطائره هو النسر، وشجرته هي السنديان. وقد حكم الآلهة في قمة جبل أوليمبوس الموجود في ثيسيليا، والذي كانت قمته متلازمة مع السماء، فهما مترادفان في كتابات هومير مثلاً، وهي أعلى قمة في اليونان والمكان الأمثل لإله للسماء والجو.

نشأة زيوس

نحت تصويري يرجع إلى ما بين القرنين الأول والثالث يمثل صورة ريا وهي تعطي زوجها كرونوس حجراً بدلاً من ابنها زيوس لكي يبتعله وفق الأسطورة اليونانية القديمة، متحف العاصمة، روما، إيطاليا.

كان زيوس أصغر الأبناء الستة لاثنين من الجبابرة، كرونوس وريا، إخوته الخمسة هم : بوزيدون (إله البحر)، هيديس (إله الموتى والعالم السفلي)، هيرا (وهي أيضاً زوجته)، ديميتر (إلهة الخصب والحصاد)، وأكبرهم هيستيا (إلهة الموقد والبيت). ولد زيوس وفقاً للأسطورة في مدينة إيجيوم، اليونان. تقول الأسطورة أن كرونوس، الذي كان يخشى أن يقوم أحد أبناءه بخلعه من عرشه حسب نبوءة والديه جايا (غيا) وأورانوس، كان يقوم بابتلاع أولاده بمجرد ولادتهم. إلا أن زوجته ريا وعند ولادة ابنهما الأصغر زيوس أعطت كرونوس حجراً بلفافة قماش ليبتلعه بدلاً من ابنها الرضيع الذي أخفته في جزيرة كريت، حيث نشأ تحت رعاية الحوريات، كما تولت الشاة أمالثايا مهمة إرضاعه، وحرسه الكيوريتيون (محاربون صغار) حيث كانوا يموهون بكاء الطفل بقعقعة سيوفهم.

الحرب مع كرونوس

الحرب بين الجبابرة والآلهة الأولمبية المعروفة بـ Titanomachy

عندما بلغ سن الرشد، أجبر زيوس أباه، بمساعدة جايا، على "تقيؤ" الحجر الذي ابتلعه بدلاً منه إضافة لإخوته الخمسة، الذين كانوا متلهفين للانتقام من أبيهم، وتم نقل الحجر بعد ذلك إلى مدينة دلفي. وقامت حرب بين معظم الجبابرة الذين كان يقودهم كرونوس من جهة، وبين الآلهة الأولمبية وبعض الجبابرة ( منهم بروميثيوس وأوقيانوس ) والذين كان يقودهم زيوس من جهة أخرى، وقد استمرت المعارك الشرسة لمدة عشرة سنوات، وسميت هذه الحرب بـ Titanomachy. فانتصر زيوس وحلفائه في النهاية، حيث ساعده أيضاً السيكلوبس والـHecatonchires الذين حررهم من السجن، وأرسل الجبابرة إلى الجحيم ترتاروس (عدا حلفائه منهم). أصبح زيوس بعدها ملكاً على السماء، وتولى إخوته بوزيدون وهيديس حكم كل من ملكوت البحر والعالم السفلي على التوالي. أما الأرض فقد حكمها الثلاثة بشكل مشترك.

زيوس يرسخ حكمه

زيوس يحارب تايفون
نسيج صوفي يصور الحرب بين العمالقة والآلهة الأولمبية والتي سميت بالـ Gigantomachy، في الهيكل العظيم، بيرماجون.

كحاكم للآلهة الأولمبية، فقد قادهم زيوس للنصر ضد العمالقة ( وهم من السلالة الناتجة عن جايا وترتاروس ) في الحرب التي عرفت بالـ Gigantomachy، كما أخمد "محاولات انقلاب" من قبل الآلهة التابعين لهم أنفسهم. كما أنه ابتلع زوجته الأولى ميتس (إلهة النصح والاستشارة)، ابنة الجبار أوقيانوس، فوفقاً لإحدى الأساطير، حذرت جايا زيوس من أن زوجته ميتس، وكانت حاملاً بأثينا، ستحمل بعد ولادة ابنتها بابن مقدر له أن يحكم الكون، فقام زيوس بابتلاع ميتس لكي يتجنب فقدانه لعرشه تماماً كما كان يفعل أبوه، ووَلد أثينا من رأسه، ففصلها عنه هيفاستيس (إله النار والحدادة) بواسطة فأس. وقد قام زيوس بقتل الوحش المريع تايفون، الذي له مئة رأس تنين، الابن الأصغر لجايا وترتاروس، وأكثر المخلوقات شراً على الإطلاق، حيث انفجر منه عند مقتله الحمم المنصهرة التي تطلع من قمة جبل إتنا في جزيرة صقلية، كما تروي الأسطورة، وكما هو مبين في النقش على الجرة في الصورة المجاورة.

زيوس في الميثولوجيا الإغريقية

زيوس يُعاقِب

كثيرة هي القصص التي تظهر عقاب زيوس لأي سبب في الميثولوجيا الإغريقية :

  • فمنها أنه نفى ليتو، ابنة الجبارين فويب وكويوس، من جبل أوليمبوس عندما كانت على وشك ولادة ابنيهما التوأمين آرتيميس وأبولو، حيث فعل ذلك خوفاً من غيرة زوجته هيرا (للمزيد انظر ليتو).
  • ومنها أنه عاقب سيسيفوس الذي رآه يخطف العذراء إيجينا فأخبر والدها بما رآه، وكان العقاب بأن أرسله إلى ترتاروس، حيث كان عليه أن يدحرج إلى الأبد صخرة إلى أعلى تلة شديدة الانحدار، وكانت الصخرة تتدحرج إلى الأسفل بعد كل مرة.
  • ومنها أنه دمر الجنس البشري بفيضان بسبب أساليبهم الفاسدة، حيث أرسل عليهم لمدة تسع ليالٍ وابلاً من المطر أغرقهم، ثم أنشأ غيرهم طبعاً (للمزيد راجع دقلانيون).
  • كما أنه قتل أسكلبيوس إله الدواء والطب، فوفقاً للأسطورة، أصبح أسكلبيوس طبيباً بارعاً لدرجة أنه هدد نظام الطبيعة بإحيائه الموتى، فقتله زيوس بالصاعقة (للمزيد راجع أسكلبيوس).
  • كما أنه عاقب بروميثيوس، الذي سرق النار من الآلهة ومنحها للجنس البشري، كما قام بأفعال مشينة بحق الآلهة، فعاقبه زيوس بأن قيده بصخرة في القوقاز حيث كان فريسة دائمة لنسر (للمزيد راجع بروميثيوس).
  • ومنها أنه عاقب إكسيون، الذي حاول إغواء هيرا زوجة زيوس، فأحبط زيوس محاولته وربطه بعجلة تدور إلى الأبد في العالم السفلي (للمزيد راجع إكسيون).

زيوس يتدخل

لم يقتصر ظهور زيوس في الميثولوجيا الإغريقية على الحروب والعقاب فحسب، بل ظهر في كثير من الأساطير بتدخلات مختلفة :

شخصيتا زيوس المتعارضتان

زيوس في هيئة الثور يخطف أوروبا

لقد ان لزيوس، وخصوصاً في كتابات هومير، صورتان متعارضتان ومختلفتان تماماً. فالأولى هي صورة زيوس الإله المطلق الحكيم العادل الرحيم، الذي يحمي الضعفاء وينصرهم، يكافئ الناس على أفعالهم الخيرة، ويعاقب من يفعل السوء، حامي المدن والممتلكات والغرباء والضيوف والمصلين، وكانت تقاليده تتضمن كل ما هو جيد وأهمها إكرام الضيوف، حتى أن أيوبيتس ملك ليقيا لم يتجرأ على تنفيذ طلب برويتوس ملك أرغوس في قتل بيلليروفون الذي كان يحمل رسالة تنص على ذلك لأن بيلليروفون كان ضيفه. فخاف أن ينقض بذلك تقاليد زيوس في العلاقة بين الضيف والمضيف (راجع بيلليروفون). والصورة الثانية هي صورة زيوس زير النساء الذي يعشق امرأة تلو الأخرى، ويقيم العلاقات الغرامية مع البشر والآلهة على حد سواء، وكان له أبناء وبنات من هذه العلاقات. ولكي يحقق مخططاته الغرامية، فقد كان كثيراً ما يتنكر على هيئة حيوان، كتحوله إلى وقواق عند سلبه لهيرا، أو تحوله إلى إوز عند اغتصابه لـ ليدا، أو تحوله إلى ثور عند اختطافه لـ أوروبا، وكثيرة هي قصصه ومغامراته الغرامية نترك ذكرها لما يرد في الروابط الموجودة في الجدول التالي لقرينات زيوس وأبنائهن :

من أمهات مقدسات

Mother
Children
Aega

Aegipan[3]

Ananke*
  1. Moirae (Fates)*
    1. Atropos
    2. Clotho
    3. Lachesis
Demeter
  1. Persephone
  2. Zagreus
Dione or Thalassa Aphrodite
Eos
  1. Ersa
  2. Carae
Eris
  1. Limos (aka Limus)
Gaia
  1. Orion
  2. Manes father of Atys
هيرا
  1. آرس
  2. Eileithyia
  3. Eris
  4. Hebe
لتو
  1. أپولو
  2. أرتميس
Maia
  1. هرمس
Metis
  1. إثينا
Mnemosyne
  1. ربات الإلهام (الثلاث الأصليات)
    1. Aoide
    2. Melete
    3. Mneme
  2. ربات الإلهام (التسعة اللاحقات)
    1. كاليوپه
    2. كليو
    3. إراتو
    4. Euterpe
    5. Melpomene
    6. Polyhymnia
    7. Terpsichore
    8. Thalia
    9. اورانيا
پرسفونه
  1. Zagreus
  2. Melinoe
سلنه
  1. Ersa
  2. Nemean Lion
  3. Pandia
Themis
  1. Astraea
  2. حوريات إريدانوس
  3. Nemesis
  4. Horae
    1. الجيل الأول
      1. Auxo
      2. Carpo
      3. Thallo
    2. الجيل الثاني
      1. Dike
      2. Eirene
      3. Eunomia
    3. الجيل الثالث
      1. Pherusa
      2. Euporie
      3. Orthosie
  5. Moirae (Fates)*
    1. أتروپوس
    2. Clotho
    3. Lachesis

من أم غير خالدة/حورية أو غير ذلك

Mother
Children
Aegina Aeacus
ألكمنه Heracles (Hercules)
Antiope
  1. Amphion
  2. زثوس
Callisto Arcas
Carme Britomartis
دنائي Perseus
Elara
  1. تيتيوس
Electra
  1. دردانوس
  2. Iasion
  3. هارمونيا
اوروپا
  1. مينوس
  2. Rhadamanthys
  3. Sarpedon
Eurynome Charites (Graces)
  1. Aglaea
  2. Euphrosyne
  3. Thalia
هيماليا
  1. Kronios
  2. Spartaios
  3. Kytos
Iodame Thebe
Io
  1. Epaphus
  2. Keroessa
Lamia
Laodamia Sarpedon
Leda
  1. Pollux
  2. Castor
  3. Helen of Sparta (of Troy)
Maera Locrus
Niobe
  1. Argus
  2. Pelasgus
Olympias Alexander III of Macedon
Othreis Meliteus
Plouto Tantalus
Podarge
  1. باليوس
  2. خانثوس
Pyrrha Hellen
Semele ديونيسوس
Taygete Lacedaemon
Thalia Palici
أم غير معروفة Litae
أم غير معروفة Tyche
أم غير معروفة Ate

*The Greeks variously claimed that the Fates were the daughters of Zeus and the Titaness Themis or of primordial beings like Nyx, Chaos or Anake.

معابد زيوس ومكانته بين الإغريق :

معبد زيوس في أثينا
Laurel-wreathed head of Zeus on a gold stater, Lampsacus, c 360-340 BC (Cabinet des Médailles)

رغم اعتقاد الإغريقيين بقدرة زيوس المطلقة وكونه ملكاً لآلهة الأولمب، فإن كونه إلهاً عاماً وشاملاً خفف من أهميته مقارنة بالآلهة المحلية القوية كهيرا وأثينا. ورغم أن تماثيل زيوس حامي المنزل ومذابح زيوس المضيف قد زينت مقدمات المنازل، وأن الحجاج قد زاروا مقاماته في قمم الجبال، إلا أن معبد زيوس في مدينة أثينا لم يشيد حتى أواخر القرن السادس قبل الميلاد، وحتى معبده في مدينة أولمبيا كان متأخراً عن معبد هيرا. أما مقامه الرئيسي والأقدم فهو في دودونا، في إيبيروس، أرض شجر السنديان، المشهورة بموحاها. وله مقام شهير أيضاً في أولمبيا، حيث كانت تقام بشرفه الألعاب الأولمبية كل أربعة أعوام. كما كانت الألعاب النيمية، المقامة في نيميا، شمال غرب آرغوس مكرسة له.

زيوس في الفن

The Chariot of Zeus, from an 1879 Stories from the Greek Tragedians by Alfred Church
تصوير نحتي لتمثال زيوس في أولمبيا - الفنان مارتين غان هيمسكريخ

ظهر زيوس في الفن والأعمال النحتية كشخصية ملكية، ورجل ناضج مبجل ملتحٍ قوي البنية. والرمزان السائدان له هما الصاعقة والنسر، وقد تناوله الفنانون (وخاصة في عصر النهضة الأروروبية) في لوحاتهم، ورسموه في كثير من أساطيره. كما وجدت أو نحتت له الكثير من التماثيل.

النسب الآخي في الأساطير اليونانية

شجرة العائلة الآخية في الأساطير اليونانية
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
اورانوس
 
گايا
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
كرونوس
 
ريا
 
اوقيانوس
 
تثيس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
ممفيس
 
 
ليبيا
 
پوسايدون
 
 
 
نيلوس
 
إيناخوس
 
مليا
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
بـِلوس
 
أگنور
 
 
 
تلفاسا
 
 
فورونيوس
 
Io
 
زيوس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
قدموس
 
قيليكس
 
اوروپا
 
فينيق
 
أخيروي
 
 
 
إپافوس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
هرمونيا
 
 
دناؤس
 
إگيپتوس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
پوليدوروس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أگاڤه
 
 
هايپرمنسترا
 
لينقيوس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أوتونوئ
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
إينو
 
 
 
 
أباس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
سمله
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
پروئتوس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 


انظر أيضاً

الهامش

  1. ^ The sculpture was presented to Louis XIV as Aesculapius but restored as Zeus, ca. 1686, by Pierre Granier, who added the upraised right arm brandishing the thunderbolt. Marble, middle 2nd century CE. Formerly in the 'Allée Royale', (Tapis Vert) in the Gardens of Versailles, now conserved in the Louvre Museum (official on-line catalog)
  2. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة aphrodite
  3. ^ Hyginus, Fabulae 155

للاستزادة

وصلات خارجية

كومونز
هنالك المزيد من الملفات في ويكيميديا كومنز حول :
edit e سلسلة الآلهة اليونانية
الآلهة الأساسية
التيتانات (آلهة قديمة سابقة أطاحت بهم وسجنتهم وتخلصت منهم الآلهة الاوليمپية)
آلهة البحر اليونانية (آلهة مائية)
Chthonic deities
Muses (مفاهيم مشخصنة)
آلهة أخرى
الاوليمپيون الاثنى عشر
زيوس هيرا
پوسايدون هرمس
هستيا دميتر
أفروديت أثينا
أپولو أرتميس
أرس هفستوس