چچنيا

(تم التحويل من الشيشان)
</tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></tr></table> الجمهورية الشيشانية Chechen Republic (IPA: /ˈʧɛʧɨn rɪˈpʌblɨk/; بالروسية: Чече́нская Респу́блика، چچنسكايا رزپوبليكا; بالشيشانية: Нохчийн Республика, نـُخـْـچـِيـْن رزپوبليكا), أو بصفة غير رسمية چـِچـْنـِيا Chechnya (/ˈʧɛʧniːə/; بالروسية: Чечня́; بالشيشانية: Нохчийчоь، نـُخـْـچـِيـْچـو Noxçiyçö), وأحياناً يشار إليها باسم إچـْكـِرياIchkeria، چـِچـِنـِيا Chechenia (بكسر ال"چـ" الثانية) أو نـُخـْچـِيـْن Noxçiyn أو التسمية الخاطئة التي شاعت في بلاد العرب منذ التسعينات ألا وهي الشيشان (التي تخلط بين اسم البلد واسم سكانه أو المجموعة العرقية)، هي كيان فدراليروسي. وتقع في جبال شمال القوقاز، في المنطقة الفدرالية الجنوبية. وتـُحـُدّ ستاڤروپول كراي ستاڤروپول إلى الشمال الغربي، وجمهورية داغستان إلى الشمال الشرقي والشرق، جورجيا إلى الجنوب، وجمهورياتإنگوشتياواوستيا الشمالية إلى الغرب. بعد إنهيار الاتحاد السوڤيتي في 1991، انقسمت چچن-إنگوش ج.إ.س.م.ذ. إلى جمهورية إنگوشتيا وأعلنت جمهورية إچكريا الشيشانية، التي سعت إلى الإستقلال. وبعد الحرب الشيشانية الأولى ضد روسيا، نالت چـِچـنيا إستقلال الأمر الواقع كجمهورية إچكريا الشيشانية. استعادت روسيا سيطرتها خلال الحرب الشيشانية الثانية التي دمرت معظم البلد. ومنذ ذلك الحين قامت حركة إعادة إعمار منهجية، بالرغم من أن قتالاً متقطعاً ما زال مستمرا في الجبال وفي جنوب الجمهورية. طالع "الشعب الشيشاني" لأصل الكلمة. وفي 2006 اقترح الرئيس السابق، علي الخانوڤ تغيير الاسم الرسمي للجمهورية إلى نوخـْچـِيـْن Noxçiyn (أو نوختشيين Nokhchiin) وهي تدوين صوتي لاسم البلد في اللغة الشيشانية.[10]

التاريخ

المقالة الرئيسية: تاريخ الشيشان

عرف الشيشان الإسلام قبل ألف عام عن طريق التجار العرب. وهم يتميزون باحترامهم الشديد لرموزهم الدينية ويغلب على معظمهم النزعة الصوفية التي كانت السبب الحقيقي في المقاومة التي امتدت في عصر إيڤان الرهيب أول قياصرة روسيا.

وشعب الشيشان من الشعوب القديمة في العالم والمنطقة وهو جزء من مملكة سيرير 600- 1100 ميلاد كما كان جزءًا من مملكة آلانيا في القرن الثامن إلى العاشر الميلادي ومملكة سمسم في القرن الثاني عشر إلى الرابع عشر، وحتى اللغة الشيشانية المعروفة باسم "ناغ NAGH " هي لغة قديمة من العصر الحجري ولا تنتمي إلى أصول اللغات الأوربية والهندية التي منها خرجت اللاتينية ولغات شعوب أوربا ، ولا يتحدث الشيشانية سوى أهلها فقط.

ويتألف الشعب الشيشاني منذ القدم من مجموعة من العشائر ذات الصلة والرحم وذات الخصال المشتركة ويبلغ عدد تلك العشائر 150 عشيرة، وقد كانت العشائر قديمًا تقوم على الأسس العرقية والقرابة، وتنقسم العشائر الشيشانية إلى قسمين؛ "الخالص": وهى العشائر الأصيلة في المنطقة والتي قدمت قديما من الجنوب وتوجهت نحو الشمال وانتشرت في اتجاه البحر الأسود وأرض الشيشان ، و"المختلط": وهى تلك العشائر التي تشكلت من اختلاط عشائر بعضها ببعض أو نتيجة اختلاط الشيشان بالبولنديين والأوكرانيين في معسكرات الإبعاد الجماعية (1944-1957) وحتى بعض العشائر الشيشانية اختلطت بالألمان وشكلت عشيرة جديدة، ويعود تمسك الشيشان بالأخلاق والعادات القومية إلى تلك العشائر التي سعت إلى غرس هذه العادات والتقاليد الصعبة في نفوس منتسبيها، لذا فإنهم يقولون: "من الصعب أن تكون رجلاً شيشانيًا" لما في ذلك من أعباء يجب على الرجال تحملها.

وفى محاولة الروس لطمس تاريخ الشيشان قاموا في حرب القوقاز الأولى بإلقاء كل المخطوطات في بحيرة كازن - آم وهنا برز دور العشائر إذ أمر القائد "شامل" كل كبار رجالات العشائر بإعادة كتابة التاريخ وما حدث حتى يُورَّث للأجيال .. وحاول الروس مرة أخرى إبان حملة الإبعاد في عام 1944 لكن الشيشان أنقذوا مخطوطاتهم.

وقد وجدت الكتابات الشيشانية في مراجع الكتابات المسمارية التي كان يستخدمها الآشوريون، ولقد بدأ التاريخ الشيشاني مع بداية الألفية الأولى قبل ميلاد السيد المسيح، فيما عرف بمملكة اوراتو الشرقية (600 -900 قبل الميلاد) وعرفت هذه المملكة لاحقا باسم "زورزوكيتا".

كما أن النشيد الوطنى الشيشاني والذى يمتد بامتداد وجود الشعب الشيشاني في المنطقة لهو شاهد حي على عراقة هذا الشعب، وكلما زادت الأزمات أو جاء المعتدون كلما أيقظ النشيد الوطني روح الحماسة في قلوب الشيشان

قبل التاريخ

1855 Atlas Map of Turkey and the North Caucasus. Map of the American cartographer J.H.Colton. Top right corner, Chechnya is labeled as Gelia, with Chechen cities: Grosnaja (Grozny), Basdet and Leshistan cities: Andi, Metiro.
Pattern of migration of Nakh peoples (Ingush, Chechens) from the birthplace in the Fertile Crescent to the slopes of the Caucasus (red arrow points to the area of present day Azerbaijan from which the Nakh-Dagestanian tribes started the spread in the Caucasus)10,000 BC after they overused the land and created deserts. Bernice Wuethrich, Johanna Nichols (19 May 2000). "Peering Into the Past, With Words". Science 288 (5469): 1158


انتشرت مواطن إنسان العصر الحجري القديم، التي قُدر عمرها بـ 300,000 سنة في أديغيا (چركسيا)، وفي القفقاس الغربي، لكن انتقاله إلى أواسط القفقاس كان بحدود 200000سنة، وإلى شرقيه قبل 80,000-40,000 سنة مضت، حين ظهرت مواطنه في شيشانية وداغستان، حيث قامت مراكز حضارة العصر الحجري الحديث في مواقع تشوخ في داغستان، وأغوبيكوفسكوي في قبردي وغيرهما من مواقع غينية باللقى الأحدث ومعالم حضارة زراعية مبكرة تعود إلى 4000ق.م، أي إلى عصر البرونز الذي شمل القفقاس الشمالي ودام طوال الألف الثالث ق.م، الذي أصبح فيه القفقاس كله مركزاً لإنتاج المعادن، وازدهرت معه حضارة مايكوب في الشمال، وحضارة الكورا - أراكس في الجنوب، وقد أثرت الحضارتان في تشتشانية التي تسربت إليها قبائل من حملة الحضارتين.


التاريخ المبكر

وعلى الرغم من ضبابية معالم تاريخ التشتشان في الألف الأول الميلادي، فإن المؤكد أن قبائلهم عاشت مستقلة تتحد أثناء الحرب وصد الغزاة، كما يُعتقد أن بعضهم دان بالنصرانية مع غلبة حكم القوانين العرفية، مثلهم مثل الشركس عامة. أما الإسلام الذي يعتنقون، فقد تأخر انتشاره بينهم حتى القرن الثامن عشر الميلادي، ونما مع استفحال خطر الغزو الروسي في القرن المذكور ومابعده، إذ بدأ الاحتلال الروسي للقفقاس عام 1722، بالاستيلاء على مدينة دربند بعد هزيمتهم في لقائهم الأول مع التشتشان في العام نفسه، واستمرت الحروب بين القفقاسيين الشماليين والروس حتى عام 1864، حين انهارت المقاومة القفقاسية في آخر المعارك بين الجركس والغزاة في مطلع أيار في جركسيا، وقد استُشهد في هذه الحروب أكثر من مليون وربع المليون من الجركس في الغرب، والتشتشان في الوسط، والداغستان في الشرق، كما هجَّر المحتلون نحو المليون، بينهم 50,000 شيشاني و10,000 داغستاني وبلقاري وغيرهم، والغالبية من الجركس (الأديغة)، لكن ذلك لم يوقف الثورات على الاحتلال الروسي الاستيطاني في العهدين القيصري والشيوعي، وكان الانتقام والعقاب إثر كل ثورة أو احتجاج على الاستعمار قاسياً ومريعاً، ففي عام 1917، أقام التشتشان مع شعوب القفقاس الجبلية جمهورية شمالي القفقاس المستقلة، قضى عليها الشيوعيون بمجازر وإبادة عام 1921 و1924. وإثر اعتراض الشيشان على الحكم السوفييتي وممارساته، قتل ستالين 14000 شيشاني، كذلك قام بنفي كامل الشعب الشيشاني مع الإنغوش وأقوام قفقاسية شمالية أخرى إلى صحارى تركستان وسيبيرية عام 1944، لمحاولتهم الاستقلال عن الاتحاد السوفييتي أثناء احتلال الألمان القفقاس في الحرب العالمية الثانية، حتى عام 1957، حين سُمح لهم بالعودة إلى ديارهم بعد أن قضى نحو 250,000 منهم نحبه في المنفى في 13عاماً، وأعاد السوفييت لهم جمهوريتهم ذات الحكم الذاتي، التي كانت تؤلف جمهورية مشتركة مع الأنغوش منذ عام 1937.

الحروب القوقازية

Imam Shamil of Chechnya and Dagestan surrendering to Russian general Baryatinsky in 1859
Map of the Caucasian Isthmus
by J. Grassl, 1856.
المقالة الرئيسية: الحرب القوقازية

الحكم السوڤيتي

The الجبل ج.إ.س.م.ذ. والمناطق التي تأسست بعد الحرب الأهلية الروسية.

في الحرب العالمية الثانية ضمن العملية كيس بلو، احتل جيش البانزر، في نوفمبر 1942، أجزاء من جمهورية چچن-إنگوش، وكان ينتظر الربيع للاستيلاء على گروزني، مركز تكرير النفط. وقد تحالف قائدا الثوار الشيشان، حسن إسرائيلوف وميربك شريفوف مع المكتب الشرقي الألماني.

لذلك فعقاباً للشيشان على تعاونهم مع النازي، ألغى يوسف ستالين جمهورية چچن-إنگوش وشتت الشيشان في أرجاء سيبريا وآسيا الوسطى فيما أسماه "العملية عدس".

منذ 1990

الجمهورية الشيشانية
Chechen Republic

Чеченская Республика (Russian)
Нохчийн Республика (الشيشانية)</th></tr>
—  جمهورية  —</th></tr>

علم الشيشان

درع الشيشان
Anthem: "أغنية شتالاك"
Coordinates: 43°24′N 45°43′E / 43.400°N 45.717°E / 43.400; 45.717Coordinates: 43°24′N 45°43′E / 43.400°N 45.717°E / 43.400; 45.717
Political status</th></tr>
البلد</th> Flag of Russia.svg روسيا
Federal district</th> شمال القوقاز[1]
المنطقة الاقتصادية</th> شمال القوقاز[2]
تأسست</th> 11 يناير 1991
العاصمة</th> گروزني
Government (بتاريخ مارس 2010)</th></tr>
 - الرأس[4]</th> رمضان قديروڤ[3]
 - المجلس التشريعي</th> البرلمان
الإحصائيات</th></tr>
المساحة (as of the 2002 Census)[5]
 - الإجمالي</th> 17,300 km2 (6,700 sq mi)
ترتيب المساحة</th> 75
التعداد (2010 Census)[6]
 - الإجمالي</th> 1,268,989
 - الترتيب</th> 40
 - Density[7]</th> 73.35/km2 (190.0/sq mi)
 - الحضر</th> 34.9%
 - الريف</th> 65.1%
ISO 3166-2</th> RU-CE
لوحات السيارات</th> 95
Official languages</th> Russian;[8] الشيشانية[9]
Official website
جزء من سلسلة عن
تاريخ الشيشان
علم الشيشان
قبل التاريخ
القديم
العصور الوسطى
أوائل العصر الحديث
الحديث
Portal icon الشيشان portal

الحرب الشيشانية الأولى

المقالة الرئيسية: الحرب الشيشانية الأولى

بقي التشتشان يعانون من الحكم الروسي والاحتلال الاستيطاني ونهب ثرواتهم حتى لاحت بوادر انهيار النظام الشيوعي السوفييتي، فأسرعوا وأعلنوا الاستقلال عن الاتحاد السوفييتي في 23-25/11/1990، وانفصلوا عنه في 27/10/1991 قبيل إعلان زوال الاتحاد السوفييتي رسمياً في 31/12/1991، وذلك بموجب المادة 72 من الدستور السوفييتي التي تسمح بذلك. وانتخب البرلمان التشتشاني الجنرال جوهر دوداييف رئيساً للجمهورية، فأعلنت روسية الاتحادية حالة الطوارئ وأرسلت قواتها الخاصة إلى تشتشانية التي أخرجتهم من أراضيها، وألغت مظاهر الحكم السوفييتي، فأقامت روسية حولها حصاراً اقتصادياً، كما دفعت أنصارها من الروس والشيوعيين وغيرهم في الجمهورية إلى معارضة الاستقلال عن روسية، مما دفع دوداييف إلى حل البرلمان. واستمر التوتر بين تشتشانية وروسية حتى عام 1994، حين شنت روسية الحرب عليها، لكنها هزمت هزيمة ساحقة أهانت القوة العسكرية الروسية. وأعاد الروس الكرة بقوات كبيرة مستخدمين كافة الأسلحة حتى المحرمة منها عام 1995، فاحتلوا العاصمة بعد تدميرها. لكن الغارات والمعارك لم تنقطع، ومارس الروس القتل والتعذيب والاغتصاب وانتهاك حقوق الإنسان، واغتالوا جوهر دوداييف عام 1996، فخلفه سليم يندرباييف ثم أصلان مسخدوف الذي مازال يحكم الجزء المحرر من الجمهورية، ويحكم أتباع موسكو القسم الآخر. وفي عام1996 استعاد التشتشان "غروزني" بهجوم خاطف أدى إلى هدنة ثم إلى اتفاقية سلام عام 1997. لكن الروس نقضوا الاتفاقية وهاجموا الجمهورية عام 1999 فأحرقوا القرى ونكلوا بالسكان وهجرّوهم (300 ألف نسمة). لكنهم لم يتمكنوا من الاستيلاء على كامل البلاد، إذ مازال القسم المحرر تحت سيطرة المناضلين الشيشان، حيث تطبق أحكام الشريعة الإسلامية رسمياً. وقد جرت حوادث اختطاف واغتيال عديدة أدت إلى تمركز قوات الأمن الروسية (الأمون) في الجمهورية وفي الجمهوريات الشركسية وداغستان لمواجهة الحركات والأعمال المناهضة للوجود الروسي والاحتلال، وخاصة في جمهوريتي داغستان وقبردي ـ بلقار المجاورتين. ومع ذلك فإن هجمات المقاتلين التشتشانيين على القوات الروسية لم تنقطع بعد.

فترة بين الحربين

المقالة الرئيسية: جمهورية إچكريا الشيشانية

الحرب الشيشانية الثانية

المقالة الرئيسية: الحرب الشيشانية الثانية
Postage stamp issued in 2009 by the Russian Post dedicated to Chechnya

أما آخر تطور للقضية فهو إدراج أحداث تشتشانية وكفاحها من أجل التحرر والاستقلال في قائمة الإرهاب بعد أحداث 11 سبتمبر 2001، وإرسال عسكريين أمريكيين وطائرات حربية إلى جورجية عام 2002.

الجغرافيا

الجبال في منطقة شاروي.

الشيشان الدولة تقع في الجنوب إلى موسكو بحوالي 1000 ميل، ويحدها كل من داغستان وجورجيا وأوستيا الجنوبية من الجنوب وداغستان وروسيا شمالا، وأوسيتا الشمالية وأنجوشيا غربًا. ويبلغ عدد السكان في الشيشان 1.5 مليون نسمة والإنجوش ربع مليون نسمة، والشيشانيون مسلمون سُنَّة يتبع أغلبيتهم المذهب الشافعي.

تشغل الجمهورية جزءاً من السفوح الشمالية لجبال القفقاس وسهوله، ويتألف سطحها من السهول التي تحتل نحو ثلثي مساحة البلاد، وهي عبارة عن سهوب واطئة في الشمال، وسهول حوض نهر التيرك وروافده في الوسط، وهي منبسطات متموجة تعلو نحو 200-250م فوق سطح البحر، تكونت بردم المساحات الواقعة شمال الجبال بالمجروفات والطمي واللحقيات، مما جعلها من أخصب أرجاء البلاد تربة، وتعلو سطح هذه السهول سلسلتا جبال سونجا وجبال التيرك الممتدتان من الغرب باتجاه الشرق، وتسايران نهري سونجا والتيرك، وترتفعان قرابة 400-500م فوق سطح البحر، وتنتهيان في الشرق عند مدينتي جوهر قالة وغودرس. أما الثلث الجنوبي من البلاد، فيتألف من جبال عالية تطل على السهول وتلتقي بها بزاوية انحدار قاسية، وترتفع إلى نحو 3800م وسطياً، يتزايد ارتفاعها باتجاه الجنوب حتى تصل في سلسلة جبال باشلام إلى 4285م في قمة ديكلوزمتا، وإلى أعلى نقطة في البلاد في جبل تيبولوزمتا (4493م)، وهي جبال وعرة مخددة بعشرات الأودية السحيقة، وتغطي أغلب سفوحها غابات كثيفة دمر المستعمرون الروس مساحات شاسعة منها.

أما مناخ تشتشانية ـ إيتشكيرية، فمتباين تباين تضاريسها بين السهل والجبل والوادي والقمم، فهو جبلي ـ ألبي، بارد مطير ومثلج في الجنوب، حرارته تراوح بين –10ْ في الشتاء و+10ْ في الصيف، وهو سهبي في الشمال، تراوح حرارته بين صفر درجة في الشتاء و25ْ في الصيف، أما الحرارة المطلقة فهي –33ْ و+41ْ في جوهر قالة، وتقل الفروق الحرارية في الجنوب، في حين يزداد الهطل في الجنوب، ليتجاوز متوسطات 1000-1500مم سنوياً، قسم منها ثلوج، وتتدنى كميات الأمطار في الشمال السهبي شبه الجاف إلى أقل من 350مم سنوياً. وهي في جوهر قالة بحدود 500مم، وموسم الهطل هو أواخر الربيع وفي الصيف، أما في الخريف فشبه جاف.

تمتلك تشتشانية ـ إيتشكيرية مصادر مائية مهمة، تتمثل في مياه الأنهار الرئيسية القادمة من الجبال، لترفد نهر سونجا الرافد الأيمن لنهر التيرك، أبرزها أنهار أرغون وفورتانغا ومارتان وخونخاو، وغزاراتها متباينة تفيض في الربيع والصيف بمياه الأمطار والثلوج، وأهم الأنهار، نهر التيرك القاطع للسهول من الغرب باتجاه الشرق، الذي يتغذى بمياه ذوبان الجليديات التي تحملها عشرات الأنهار القادمة من الجمهوريات المجاورة، وفي سهوب الشمال عدد من المسيلات التي تنتهي إلى مستنقعات محلية، وتجف معظم أيام السنة.

كذلك تزخر الجمهورية بأنواع كثيرة من النباتات العشبية والشجيرية والشجرية، في إقليمي السهول والجبال، وقد تراجعت مساحاتها نتيجة التوسع الزراعي والعمراني وغيره في السهول. أما في الغابات الجبلية حيث أشجار الزان والبتولا والدردار والدلب والزيزفون، فقد قطع الروس الأشجار لإخضاع التشيشان، بحرمان المقاتلين من ملجأ طبيعي منذ أواسط القرن التاسع عشر، فتراجعت مساحة الغابة من 30٪ قبل 1859 إلى أقل من 18٪ من مساحة البلاد اليوم، وتزخر الغابات بأنواع حيوانات مثل الوعل والماعز الجبلي والذئب والثعلب والأرنب وغيره، كما تكثر في البلاد أصناف كثيرة من الطيور والحشرات، ومياهها زاخرة بالأسماك.

الأنهار:

مدن وبلدات بأعداد سكان أكثر من 20,000 شخص

خريطة جمهورية الشيشان

التقسيمات الادارية

الديموغرافيا

قدامى المحاربين الشيشان في الحرب العالمية الثانية يحتلفون بالذكرى 66 للانتصار على للحرب الوطنية الكبرى.
الجماعات العرقية اللسانية في منطقة القوقاز.
إمرأة شيشانية وطفلها في مركز طبي بالشيشان.

الشيشان (الوايناخ) من أقوام القفقاس الشمالي القدماء، وهم والجركس وأقوام الداغستان من السكان المحليين الأصليين، وجدوا في مواطنهم منذ عصور ما قبل التاريخ. والتشيشان على الرغم من وحدة جذورهم البعيدة مع الداغستان والأديغة وغيرهم ممن تضمهم تسمية (الجركس) في المصادر التركية والعربية، فإنهم يختلفون عنهم في جوانب مختلفة. يتألف التشيشان من 15قبيلة وفرع تقريباً، أبرزها الميتشيك والإيتشكيري والكيست والگالگوي (الإنگوش) وغيرهم، ويحمل أغلبها أسماء مقاطعات ومناطق جغرافية أيضاً، وتتفق أوضاع التشيشان والجركس في جوانب كثيرة، مثل العادات والتقاليد والفولكلور واللباس القومي والرقص وغيره، وهم مسلمون لافروق اجتماعية أو طبقية بينهم، ومتساوون بالحقوق والواجبات، وينتمي أغلبهم إلى إحدى الطريقتين الصوفيتين، النقشبندية والقادرية، ويتكلمون اللغة الشيشانية، إحدى لغات مجموعة اللغة القفقاسية الشمالية الشرقية، إضافة إلى اللغة الروسية.

كان عدد سكان تشتشانية قبيل حربها الأولى للاستقلال عن روسية عام 1994 بحدود 1,200,000 نسمة، 75٪ منهم تشتشان و20٪ روس، والباقي إنغوش وأوكرانيون، ومن أقوام القفقاس، لكن هذا الرقم والنسب الإثنية تغيرت اليوم بعد الحرب المذكورة، والتي تلتها عام 1999، إذ تراجع عددهم إلى 920,000 نسمة لعام 2001، ولكن مع ارتفاع نسبة التشتشان، نتيجة الكفاح المسلح للاستقلال عن الاتحاد الروسي، وما حل بالبلاد من سقوط آلاف الشهداء، وتهجير عشرات الآلاف من السكان ولجوئهم إلى الجمهوريات المجاورة، ومغادرة الروس والأوكرانيين للجمهورية عائدين إلى بلادهم. وتعد هذه الظاهرة السكانية أحدث حلقة في مسلسل الصراع القفقاسي ـ الروسي، على امتداد العهدين القيصري والسوفييتي وحتى اليوم، لكن الشعب كان يستعيد حيويته السكانية إثر كل نكبة تحل به، بالزيادة السكانية التي تراوح بين 20-25 بالألف سنوياً.

يعيش أكثر من 65٪ من السكان في المدن، لاسيما العاصمة غروزني، التي كان عدد سكانها عام 1994 نحو 372742نسمة، وتراجع إلى 200000نسمة اليوم، ثم مدن وبلدات گودرس وأرگون وتشيري ـ يورت وفيدينو وشاتوي، وتكثر القرى في السهول والأودية. وقد خرب القصف الجوي والمدفعي الروسي معظم التجمعات السكنية، وبصورة خاصة العاصمة، وغالبية المنشآت الاقتصادية والحيوية، وكامل البنية التحتية تقريباً، لقمع الكفاح الشيشاني من أجل الاستقلال منذ عام 1991.

احصاءات حيوية

المصدر: خدمة الاحصاءات الحكومية الفدرالية الروسية
متوسط السكان (x 1000) عمر المواليد الوفيات التغير الطبيعي Crude birth rate (لكل 1000) صافي معدل الوفيات (لكل 1000) التغير الطبيعي (لكل 1000) معدل الخصوبة الإجمالي
2003 1,117 27,774 7,194 20 580 24.9 6.4 18.4
2004 1,133 28,496 6,347 22,149 25.2 5.6 19.5
2005 1,150 28,652 5,857 22,795 24.9 5.1 19.8
2006 1,167 27,989 5,889 22,100 24.0 5.0 18.9
2007 1,187 32,449 5,630 26,819 27.3 4.7 22.6
2008 1,210 35,897 5,447 30,450 29.7 4.5 25.2
2009 1,235 36,523 6,620 29,903 29.6 5.4 24.2 3,43
2010 1,260 37,753 7,042 30,711 30.0 5.6 24.4 3,45
2011 1,275 37,335 6,810 30,525 28.9 5.3 23.6 3,36
2012 1,302 34,056 7,101 26,955 25.9 5.4 20.5 3.12(e)

ملاحظة: TFR 2009, 2010, 2011 source.[11]

الجماعات العرقفية

(في أراضي الشيشان المعاصرة)[12][unreliable source?]

الجماعة
العرقية
تعداد 1926 تعداد 1939 تعداد 1959 تعداد 1970 تعداد 1979 تعداد 1989 تعداد 2002 تعداد 2010 1
العدد  % العدد  % العدد  % العدد  % العدد  % العدد  % العدد  % العدد  %
شيشانيون 293,298 67.3% 360,889 58.0% 238,331 39.7% 499,962 54.7% 602,223 60.1% 715,306 66.0% 1,031,647 93.5% 1,206,551 95.3%
روس 103,271 23.5% 213,354 34.3% 296,794 49.4% 327,701 35.8% 307,079 30.6% 269,130 24.8% 40,645 3.7% 24,382 1.9%
Kumyks 2,217 0.5% 3,575 0,6% 6,865 0.8% 7,808 0.8% 9,591 0.9% 8,883 0.8% 12,221 1.0%
آڤار 830 0.2% 2,906 0.5% 4,196 0.5% 4,793 0.5% 6,035 0.6% 4,133 0.4% 4,864 0.4%
Nogays 162 0.0% 1,302 0.2% 5,503 0.6% 6,079 0.6% 6,885 0.6% 3,572 0.3% 3,444 0.3%
إنگوشيون 798 0.2% 4,338 0.7% 3,639 0.6% 14,543 1.6% 20,855 2.1% 25,136 2.3% 2,914 0.3% 1,296 0.1%
أوكرانيون 11,474 2.6% 8,614 1.4% 11,947 2.0% 11,608 1.3% 11,334 1.1% 11,884 1.1% 829 0.1% 13,716 1.1%
أرمن 5,978 1.4% 8,396 1.3% 12,136 2.0% 13,948 1.5% 14,438 1.4% 14,666 1.4% 424 0.0%
آخرون 18,840 4.13% 18,646 3.0% 37,550 6.3% 30,057 3.3% 27,621 2.8% 25,800 2.4% 10,639 1.0%
1 2,515 people were registered from administrative databases, and could not declare an ethnicity. It is estimated that the proportion of ethnicities in this group is the same as that of the declared group.[13]

الديانات

السياسة

المقالة الرئيسية: سياسة چچنيا


الحكومة المحلية

خريطة چچنيا والقوقاز

الحكومة الانفصالية

حقوق الإنسان

مقابر جماعية في چچنيا (2000).


الاقتصاد

السياحة

مشاهير الشيشان

لقائمة كاملة لمشاهير الشيشان، انظر قائمة الشيشانيين.

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ Президент Российской Федерации. Указ №849 от 13 мая 2000 г. «О полномочном представителе Президента Российской Федерации в федеральном округе». (President of the Russian Federation. Decree #849 of May 13, 2000 On the Plenipotentiary Representative of the President of the Russian Federation in a Federal District).
  2. ^ Госстандарт Российской Федерации. №ОК 024-95 27 декабря 1995 г. «Общероссийский классификатор экономических регионов. 2. Экономические районы», в ред. Изменения №5/2001 ОКЭР. (Gosstandart of the Russian Federation. #OK 024-95 December 27, 1995 Russian Classification of Economic Regions. 2. Economic Regions, as amended by the Amendment #5/2001 OKER).
  3. ^ Official website of the Chechen Republic. Ramzan Akhmatovich Kadyrov (بالروسية)
  4. ^ Constitution, Article 5.1
  5. ^ Федеральная служба государственной статистики (Federal State Statistics Service) (2004-05-21). "Территория, число районов, населённых пунктов и сельских администраций по субъектам Российской Федерации (Territory, Number of Districts, Inhabited Localities, and Rural Administration by Federal Subjects of the Russian Federation)". Всероссийская перепись населения 2002 года (All-Russia Population Census of 2002) (in Russian). Federal State Statistics Service. Retrieved 2011-11-01. 
  6. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة 2010Census
  7. ^ The density value was calculated by dividing the population reported by the 2010 Census by the area shown in the "Area" field. Please note that this value may not be accurate as the area specified in the infobox is not necessarily reported for the same year as the population.
  8. ^ Official on the whole territory of Russia according to Article 68.1 of the Constitution of Russia.
  9. ^ Constitution, Article 10.1
  10. ^ BBC News. "New name for Chechnya suggested". Retrieved 2007-01-23. 
  11. ^ http://www.gks.ru/wps/wcm/connect/rosstat_main/rosstat/ru/statistics/publications/catalog/doc_1137674209312
  12. ^ "НАСЕЛЕНИЕ ЧЕЧНИ". Ethno-kavkaz.narod.ru. Retrieved 2013-04-19. 
  13. ^ "Перепись-2010: русских становится больше". Perepis-2010.ru. 2011-12-19. Retrieved 2013-04-19. 

الهوامش

  • 23 марта 2003 г. «Конституция Чеченской Республики». (March 23, 2003 Constitution of the Chechen Republic).
</dl>

قراءات إضافية

  • Khassan Baiev. The Oath: A Surgeon Under Fire. ISBN 0-8027-1404-8
  • Vyacheslav Mironov. Ya byl na etoy voyne. (I was in this war) Biblion – Russkaya Kniga, 2001. Partial translation available online [1].
  • Vyacheslav Mironov. Assault on Grozny Downtown
  • Vyacheslav Mironov. I was in that war.
  • Matthew Evangelista, The Chechen Wars: Will Russia Go the Way of the Soviet Union?. ISBN 0-8157-2499-3.
  • Roy Conrad. Grozny. A few days...
  • Olga Oliker, Russia's Chechen Wars 1994–2000: Lessons from Urban Combat. ISBN 0-8330-2998-3. (A strategic and tactical analysis of the Chechen Wars.)
  • Charlotta Gall & Thomas de Waal. Chechnya: A Small Victorious War. ISBN 0-330-35075-7
  • Paul J., Ph. D. Murphy. The Wolves of Islam: Russia and the Faces of Chechen Terror. ISBN 1-57488-830-7
  • Anatol Lieven. Chechnya : Tombstone of Russian Power ISBN 0-300-07881-1
  • John B Dunlop. Russia Confronts Chechnya: Roots of a Separatist Conflict ISBN 0-521-63619-1
  • Paul Khlebnikov. Razgovor s varvarom (Interview with a barbarian). ISBN 5-89935-057-1.
  • Marie Bennigsen-Broxup. The North Caucasus Barrier: The Russian Advance Towards the Muslim World. ISBN 1-85065-069-1
  • Anna Politkovskaya. A Small Corner of Hell: Dispatches from Chechnya ISBN 0-226-67432-0
  • Chris Bird. "To Catch a Tartar: Notes from the Caucasus" [ISBN 0-7195-6506-5]
  • Carlotta Gall, Thomas de Waal, Chechnya: Calamity in the Caucasus [ISBN 0-8147-3132-5]
  • Yvonne Bornstein and Mark Ribowsky, "Eleven Days of Hell: My True Story Of Kidnapping, Terror, Torture And Historic FBI & KGB Rescue" AuthorHouse, 2004. ISBN 1-4184-9302-3.
  • Ali Khan, The Chechen Terror: The Play within the Play
  • Hunter Hammer and Heaven, Journeys to Three World's Gone Mad, by Robert Young Pelton (ISBN 1-58574-416-6)
  • Arkady Babchenko "One Soldier's War In Chechnya" Portobello, London ISBN 978-1-84627-039-0
  • Asne Seirstad. The Angel of Grozny. ISBN 978-1-84408-395-4
  • Scott Anderson. The Man Who Tried to Save the World. ISBN 0-385-48666-9
  • Chechnya: The Case For Independence by Tony Wood Book review in The Independent, 2007

وصلات خارجية