أديب عجيب الجرف

(تم التحويل من أديب الجرف)
أديب الجرف، أحد أبطال حرب تشرين التحريرية

أديب عجيب الجرف (6 مايو 1946)، هو طيار حربي سوري متقاعد. وأحد أبطال حرب تشرين التحريرية (حرب اكتوبر1973. ولقب ببطل الجمهورية السورية، لاسقاطه 7 طائرات إسرائيلية فوق بيروت وفي الأراضي السورية.

الحياة الشخصية

الرئيس حافظ الأسد، يقلد أديب الجرف بوسام الجمهورية السوري.

ولد أديب الجرف في السلمية في مايو 1946، والتحق بالقوات الجوية السورية، وعمل طيار حربي. [1]

وهو أب لثلاثة أبناء، أكبرهم "فراس" وهو طبيب أسنان، و"أسامة" مساعد مهندس إلكترون وابنته الوحيدة "لمى" صيدلانية.

عالم الطيران

عن عالم الطيران، وما هو شعوره وهو يحلق فوق مدن وطنه، يقول: «إنه شيء فوق الوصف، أشبه بالخيال، أنظر إلى الأرض من أعلى، فأشاهد المدن كتلاً مبعثرة من (البيتون) الأوتسترادات أراها كخيط رفيع، كنت حينها أتساءل: (إذا كنت على ارتفاع 65 ألف قدم أشاهد كل شيء صغير، فكيف يرانا رب العالمين من عليائه)، عندما تحلق بطائرتك، يعني أنك تعيش الحلم، الخيال، والواقع، والكل مجتمعين يشكلون ذات الطيار التواق للحرية، للدفاع عن وطنه، وأهله، في السماء أنت إنسان مختلف».

ولاختياره الطيران الحربي يقول الجرف: "هناك فرق كبير بينهما، وأنا أقدر المهمة الصعبة والمسؤولية الكبيرة التي يتحملها الطيار المدني، ولكن من يخوض حرباً جوية يدرك وجهة نظري فأنا لا أشعر به إلا كسائق سيارة عادي لكنه يسير في السماء رغم صعوبة مهمته، فهي مهنة تسير حسب جداول، وطرق، أما أن تكون طياراً حربياً، فهذا يعني أنك تملك السماء، في طيارتي كنت أشعر بالحرية، وهذا كاف».

عن أجمل لحظة في تاريخه الحربي يقول: «أجمل لحظة في حياتي، وحياة كل إنسان، هي تحقيق الهدف الذي يسدد نحوه، وبالنسبة لي كانت لحظة ضغطتُ الزناد وأسقطتُ طائرة (الفانتوم) الإسرائيلية فوق "بيروت" وكانت ضمن رتل يتجه لقصف "دمشق" وأحبطنا مخططهم، وما يفكرون به».

تكريمات

كرمه الرئيس حافظ الأسد بوسام الجمهورية السورية لدوره في حرب تشرين التحريرية 1973.

انظر أيضا

المصادر